وثائقيات نسوية

 

منار الزهراني

نحتاج أحيانا للأفلام لتذكرنا بأهمية حقوق النساء وبقوتهن. وقد صنعت لنا السينما العديد من الأفلام الوثائقية النسوية المختلفة بعدد اختلاف قضايا النساء؛ لكن جميعها تثبت قوتنا وقدرتنا على المقاومة وإحداث التغيير، فنحن -كما قالت بثينة العيسى- “عندما نولد إناثًا فنحن نولد قضايا لأن العالم مزوّد بتقنيات للحد منّا.”

سأستعرض هنا بعض الوثائقيات النسوية التي وجدتها مُلهمة وتستحق المشاهدة.

 

she’s beautiful when she’s angry

يستعرض هذا الوثائقي تاريخ أهم الأحداث والتغييرات المتعلقة بحقوق المرأة التي تزامنت مع تأسيس الحركة النسوية الحديثة في الولايات المتحدة (منذ نهاية الستينات وحتى بداية السبعينات). فيلم مُلهم يتحدث عن أرشيف الحركة ويروي قصص ناشطات نسويات قاتلن لأجل حقوقهن وخلقن ثورة. كما يتضمن مقابلات مع ناشطات يتحدثن عن وضع النساء الآن وما يواجهنه من تحديات وتغير مفهوم النسوية مع بقاء الحاجة للحصول على الحقوق.

IMDB

He Named Me Malala

 

فيلم وثائقي يحكي حياة الناشطة الباكستانية ملالا يوسفزي التي دافعت عن حق النساء بالتعليم حين حظرت حركة طالبان ذهابهن للمدارس.

حاولت حركة طالبان اغتيال ملالا حين بدأت نشاطها مما أدى لإصابتها بصحبة عدد من زميلاتها خلال عودتهن من المدرسة؛ ولفت أنظار العديد من المؤسسات حول العالم لملالا ولمعاناة الأطفال في باكستان بسبب تشدد طالبان وحرمانهم من بعض حقوقهم الإنسانية، خصوصًا الفتيات منهم.

حصلت ملالا على جوائز عديدة؛ منها جائزة سيمون دي بوفوار في 2013 وجائزة نوبل للسلام في 2014 وهي بعمر 17 عامًا.

 

IMDB

 

 

Miss Representation

 

وثائقي يستعرض “وصاية” وسائل الإعلام على شكل المرأة من حيث تحديد كيف يجب أن تبدو وما عليها فعله لتصبح جميلة وكيف تشكّل صورة المرأة في المجتمع حسب ما يخدمها.

كما يناقش أشكال التأثير الإعلامي على صنع صورة محدودة للنساء، لا يسمح لهن بالخروج عنها.

تأثر وسائل الإعلام المختلفة على عدد كبير من النساء، خصوصًا المراهقات، ويظهر ذلك في انعدام رضاهن على أنفسهن بسبب اختلاف أجسادهن وشكلهن الخارجي عن صورة الجمال المثالي التي يحثهن الإعلام على السعي لها بغض النظر عن ذكائهن وشخصياتهن. ذكرت إحدى الأحصائيات في الفيلم أن 78% من الفتيات بعمر 17 في أمريكا غير راضيات عن أجسادهن.

النصيحة التي خرجت بها هي: “أغلقن التلفاز وأقرأن”

IMDB

 

Girl Rising

 

توجد 62000000 فتاة غير متعلمة في العالم لعدة أسباب كالعقبات التي يسببها الزواج المبكر والعنف القائم على نوع الجنس و”الاستعباد” المنزلي.

يعرض هذا الوثائقي قصص 9 فتيات من الهند ومصر وهايتي والبيرو وكمبوديا وسيراليون وأفغانستان ناضلن لكسر الحواجز الاجتماعية والثقافية ولاكتساب حقهن في التعليم وغيره.

رُويت قصص الفتيات عبر مؤلفين من دولهم في الفيلم.

 

IMDB

 

 

 

Women Art Revolution

حين يُصنع الفن من وجهة نظر نسوية يصبح ثريّ بالمعاني.

يكشف هذا الفيلم الحجاب عن فنانات مغيّبات في التاريخ لم يسمح لهن بالظهور والنجاح لمجرد كونهن نساء .. وعن ثورتهن ضد النظريات التي وضعت عن الأنوثة. كما يصور مشهدا محزنا حيث تقف المخرجة في بداية الفيلم أمام متحف ويتني للفن الأمريكي لتسأل الموجودين أن يذكروا أسماء بعض الفنانات لكنهم لم يذكروا إلا اسما واحدا.

IMDB

 

عن thearabnoon

شاهد أيضاً

الحرية أو الموت

إيميلين بانكهرست *ترجمة: هديل محمد لم آتي هنا كمبشرة بحركة حق الاقتراع، فقد تخطت الحركة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *